Message Icon
عنوان بريد الكتروني
elwayeljaded@gmail.com
Phone Icon
رقم الهاتف
00201113888785 - 00201113888786 - 00201122525564

العلاج التحليلى النفسى

العلاج التحليلي النفسي من أشهر العلاجات النفسية التي اعتمد عليها في طريق العلاج النفسي , ويعتمد العلاج النفسي التحليلي علي محادثات معمقة ومكثفة بين المراجع والمعالج يهدف نقل الأفكار والمشاعر المدفونة في اللاوعي إلي العقل الواعي , ما يسمح باستحضار التجارب والعواطف المكبوتة والتي تكون في الغالب منذ الطفولة ودراستها في سياق عملية علاجية تعاونية تسلط الضوء علي كيفية تأثر تلك الذكريات القديمة المكبوتة علي تفكير المرجع وعلي السلوكيات والعلاقات في مراحل الحياة اللاحقة.

مقدمة في التحليل النفسي ؟

العلاج بالتحليل النفسي علاج فعال للعديد من الحالات المرضية وهناك العديد من إيجابيات نظرية التحليل النفسي , والعمل علي تطبيقات نظرية التحليل النفسي وفنيات العلاج بالتحليل النفسي ففي واقع الامر الاعتماد علي العلاج التحليلي النفسي من أشهر العلاجات المتاحة وهناك العديد من الكتب حول العلاج بالتحليل النفسي PDF لنعلم أن هذا العلاج فعال والوصول إلي مرحلة شفاء والتخلص من تلك المعاناة التي يعيشها المريض النفسي .

تعريف التحليل النفسي  ؟

ينظر العلاج النفسى إلى كيفية تأثير العقل اللاواعى على الأفكار والسلوكيات الخاصة بالشخص، حيث وصف “فرويد” اللاوعى بأنه عبارة عن خزان للرغبات والأفكار والذكريات التى هى تحت سطح الوعى الواعى، وكان يعتقد أن هذه القوى غير الواعية يمكن أن تؤدى فى كثير من الأحيان إلى حدوث اضطرابات نفسية للشخص.

وينطوى العلاج بالتحليل النفسى فى كثير من الأحيان على النظر فى تجارب الطفولة المبكرة ، وذلك من أجل اكتشاف كيفية تأثير هذه الأحداث على شخصية الفرد ، والأشخاص الذين يخضعون للعلاج النفسى غالبا ما يحصلون على جلسات فردية مع معالجهم النفسى على الأقل مرة واحدة فى الأسبوع، ويمكن أن تستمر هذه الجلسات العلاجية لعدة أسابيع أو شهور أو حتى سنوات.

متي يستخدم العلاج التحليلى النفسى ؟

هناك العديد من الاضطرابات النفسية والسلوكية التي يعتمد في علاجها علي العلاج التحليلي النفسي , من أبرز الحالات المرضية ما يلي : –

1-استعمال العلاج التحليلى النفسى في علاج الاكتئاب .

2-العلاج التحليلى النفسى لعلاج الصدمات العاطفية .

3-علاج السلوك العصابي .

4-السلوك المدمر للذات .

5-اضطرابات الشخصية .

6-مشكلات العلاقات المستمرة .

وعلي حسب احدي الدراسات صغيرة النطاق أفاد ما يقرب من 77% من الأشخاص المرضي بحدوث تحسن كبير في الأعراض والمشاكل الشخصية وتوعية الحياة والرفاهية عند الانتهاء من العلاج النفسي التحليلي , وارتفعت تلك النسبة إلي 80% في حال المتابعة لمدة عام .

ما فائدة العلاج النفسي التحليلي ؟

الاعتماد علي العلاج التحليلي النفسي في علاجتنا التي تتم في مستشفي الوعي الجديد للطب النفسي وعلاج الإدمان , وتستخدم تقنيات محددة في العلاج التحليلي النفسي نذكر منها ما يلي : –

1-التداعي الحر , وتقنية الارتباط التلقائي للكلمات حيث أن المراجع يقول كل ما يتبادر إلي الذهن عندما يقول المراجع كلمة معينة ومن ثم يستنبط أنماط استجابات المراجع ويفسرها لينمكنا سوية من اكتشاف معني تلك الأنماط .

2-تحليل الأحلام حيث يكشف المشاعر المكبوتة المختبئة في الرموز التي تظهر ضمن احلام المراحع ومن هنا يأتي دور المعالج الذي يساعد علي اكتشاف معني تلك الرموز وأهميتها .

3-تحليل الانتقال أو تحليل التحويل حيث انتقال المشاعر من المراجع وعواطفه من شخص لأخر حيث قد تنتقل مشاعر الطفولة المكبوتة تجاه الوالدين إلي العلاقة مع الشريك في وقت لاحق من الحياة او إلي المعالج في أثناء عملية التحليل النفسي .

ما هي آلية العلاج النفسي التحليلي ؟

استناداً إلي نظريات فرويد في التحليل النفسي يتم استعمال التحليل تقنيات تحليلية من أجل المساعدة علي تحرير الأفكار والتجارب والعواطف المكبوتة , لكنه نسخه معدلة وأقصر عموماً وأبسط من التحليل الفوريدي الأقدم .

يشير العلاج التحليلي النفسي إلي أهمية عناصر عدة أساسية في عملية الشفاء مثل العلاقة بين المعالج وبين المريض , ونظريات التعلق الأصلية والتي تركز علي جودة الترابط بين الرضيع وأمه وأبيه , وتقنية الانتقال التي تنطوي علي انتقال المشاعر للفرد والاحتياجات في سياق العلاج بسبب شعور المراجع بوقوعه تحت وطأة تحرر مشاعره المؤلمة والمكبوتة ومن ثم محاولته وتجنب التعامل معها .

ما هي صفات المعالج النفسي التحليلي ؟

قد يكون المعالج النفسي التحليلي مرشداً اجتماعياً أو معالجاً نفسياً أو اختصاصياً في مجال الصحة العقلية أجي تدريباً متقدماً في التحليل النفسي فعليك أن تحرص علي اختيارك الاختصاصي الذي يتمتع بخلفية تعليمية مناسبة وخبرة ذات صلة ويشعر بالراحة عند مناقشة القضايا الشخصية .

ما هو الفرق بين العلاج النفسي والتحليل النفسي ؟

سواء كنت تحتاج علاج للصحة النفسية او تتدرب لتصبح متقدم لخدمات الصحة النفسية فإنك سوف تصادف الكثير من الأساليب المختلفة للعلاج , وقد تتحير في تحديد الاختلاف بين تلك الأساليب ومعرفة المناسب لك ومن هنا سوف نتعرف من خلال طيات الموضوع علي الفرق بين المعالج النفسي والمحلل النفسي .

أي شخص يمارس العلاج النفسي يتلقي تدريباً في بداية الأمر ليصبح ممارساً عاماً ويطلق عليه معالج نفسي , ونموذج كارل روجرز الأساسي الأسلوب المتحور حول العميل , والقائم علي قيم ومهارات الوفاق والتعاطف والمراعاة الايجابية للعميل وما يواجهه من صراعات وما لديه من نقاط ضعف ونقاط قوة , كما أنه يسخر هذا الاسلوب قوة العلاقة الصادقة لتسهيل النزعة الطبيعية لدي العميل والتطور .

كما أننا نتدرب أيضاً علي النموذج الأساسي للعلاج السلوكي المعرفي وهو نظرية وأسلوب للتعامل مع تأثير أفكارنا علي سلوكياتنا ومشاعرنا وتعمل علي تصحيح الأفكار الخاطئة كي نتمكن من العمل علي حل المشاكل والتعامل مع الحياة بأسلوب أكثر عملية وفاعلية .

يفترض هذان النموذجان أن العميل يرغب في التغير والتحسن , كما تكمن الفكرة هنا في أنه إن حصل العميل علي الأدوات والدعم اللازمين وفكر في مشكلاته بأسلوب مختلف فسيساعده العلاج , ويمكن أن نشبه الأمر بالسباحة فإن وقعت حمام سباحة أو ضربتك بقوة إحدي أمواج البحر فستحتاج إلي التغلب علي الخوف من الغرق وتتعلم السباحة .

ويمكن للمعالجين النفسيين مساعدتك في هذين الأمرين فما أن تري الخوف علي حقيقة بأنه خوف وليس واقع , وحينها سوف تتعلم السباحة حتي تصبح أكثر قدرة علي ادارة حياتك حينما تجد نفسك في الماء مرة أخري .

لكن في حقيقة الأمر الكثير من المعالجين النفسيين قد اكتشفوا بأن بعض العملاء لديهم رغبات ودوافع متناقضة فهم يرغبون في التغير ولا يرغبون فيه في الوقت نفسه , ويبدوا أنهم يقبلون الأدوات المقدمة لهم , ويرفضونها أو يقاومونها أو يتجاهلونها في الوقت نفسه .

مع زيادة الخبرة في العلاج النفسي سواء بوصفك معالج أو مريض ستواجه حتماً سؤالاً أخر لماذا يظل بعض الناس محاصرين في الماء حتي مع منحهم الأدوات والدعم وأساليب مختلفة ؟

ومن هنا يأتي دور التحليل النفسي حيث وجد فرويد نقطة بدايته حيث كان يعمل علي مرضي لم يحصلوا علي مساعدة من خلال استعمال الأساليب المتعارف عليها في الوقت الحالي , واكتشف أن الاستماع لهؤلاء المرضي والتحدث معهم كان مفيداً في البداية لكن التحسن المبدئي تراجع وعادوا إلي نقطة البداية أو واجهوا مشكلة أخري وهكذا قد اكتشف فرويد مقاومة النفس غير الواعية للتغير ,وهذا هو العامل الذي لا تتناوله معظم العلاجات النفسية في واقع الأمر فتكون القوي المقاومة للتغير لدي بعض الناس أقوي من تلك الداعمة له .

اترك تعليقاً

X