علاج الاعراض الانسحابية للمخدرات

نشر على, يناير 22, 2023. بواسطة عبد الرحمن

لم يعد هناك قلق من اعراض انسحاب المخدرات من الجسم , فما كان يتم تمثيله في الأفلام والدراما بالسينما قديماً لم يعد له وجود , ونحن ندرك مدي الخوف المسيطر علي الأشخاص الراغبين في طريق علاج الإدمان والخوف من معاناة سحب السموم من الجسم , ولكننا نطمئنك ونقدم أيدينا إليك لتعبر معنا من طريق الظلام إلي عالم النور ومع أفضل برامج علاج الاعراض الانسحابية للمخدرات .

ونحن في مستشفى الوعي الجديد للطب النفسي وعلاج الإدمان نتبع أفضل الأساليب العلاجية الفعالة من أجل مرور المرحلة وتخطيها بسلام ودون أي معاناة أو حدوث مضاعفات، فلدينا برامج خاصة لمرحلة سحب السموم من الجسم وعلاج الاعراض الانسحابية للمخدرات والتي تجعل المرحلة تمر بدون ألم من خلال أدوية علاج الإدمان والبرامج النفسية التي تتم من خلال إشراف طبي متخصص.

وعلينا أن ندرك أن الاعتماد على أنفسنا في مرحلة سحب السموم من الجسم أو التخلص من الاعراض الانسحابية للمخدرات ربما يؤدي إلى حدوث مضاعفات كبيرة، وخاصة من يرغب في علاج الإدمان في البيت فإن هذا الطريق قد يتسبب في مخاطر ومضاعفات وخيمة بخلاف ما قد يحدث من انتكاس علي المخدرات مرة أخرى.

ومن هنا فإننا في مستشفى الوعي الجديد وعلاج الإدمان لدينا أفضل طرق علاج الإدمان من المخدرات وعلاج الاعراض الانسحابية للمخدرات سواء (علاج أعراض انسحاب الترامادول- علاج أعراض انسحاب الهيروين – علاج الأعراض الانسحابية للحشيش بدون ألم) وغيرها من الأعراض الانسحابية لجميع أنواع المخدرات من خلال أفضل مراكز سحب السموم وعلاج الاعراض الانسحابية للمخدرات وفي البيئة التي تساعد علي التعافي.

ما هي أعراض الانسحاب للمخدرات

قبل توضيح علاج الاعراض الانسحابية للمخدرات يجب أن نعرف أعراض انسحاب المخدرات من الجسم تلك الأعراض التي تظهر علي الشخص المدمن في حال توقفه عن تعاطي المخدرات أو في حال التقليل من جرعة المخدرات التي اعتادها الجسم، وتتمثل الأعراض الانسحابية للمخدرات في حدوث التغيرات الكيميائية والفسيولوجية والتي تحدث للشخص حال خروج وسحب السموم من الجسم.

وتختلف حدة وشدة ومدة الأعراض الانسحابية للمخدرات ما بين مخدر وآخر، ومن هنا فيجب الاستعانة بالمختصين في حال التعامل مع أعراض انسحاب المخدرات من الجسم، وعلينا أن ندرك أن هناك اختلافا بين أعراض انسحاب الحشيش عن الأعراض الانسحابية للكحول وبين أعراض انسحاب الاستروكس وبين أعراض انسحاب ليريكا من الجسم وغيرها من أنواع المخدرات.

ما هي أنواع الأعراض الانسحابية للمخدرات

هناك نوعي من أنواع الأعراض الانسحابية والتي تنجم حال سحب السموم من الجسم أو التقليل من جرعة المخدرات التي اعتاد عليها الأشخاص في مرحلة تعاطي المخدرات، وتشمل أنواع أعراض انسحاب المخدرات من الجسم فيما يلي:-

أولاً:- أعراض الانسحاب الجسدية وهي أعراض تظهر على الجسم وتؤدي إلى حدوث تغيرات جسدية تظهر في حال التوقف عن تعاطي المخدرات كالصداع وآلام في العظام والتعرق الشديد، كما يعاني الشخص من فقدان التوازن واضطرابات في المعدة وغيرها من الأعراض ويسهل التعامل مع تلك الأعراض الجسدية من خلال فحص طبي دقيق واتباع برامج علاجية دوائية للتخلص من تلك الأعراض.

ثانياً:- أعراض انسحاب المخدرات النفسية وهي المرحلة الأصعب والأخطر من مراحل علاج الاعراض الانسحابية للمخدرات، وفيها يصاب الشخص المدمن بالعديد من الأعراض النفسية الخطيرة كالاكتئاب وحدوث اضطرابات في النوم، والقلق والتوتر وغيرها من الأعراض النفسية التي تسيطر على الشخص في تلك المرحلة وتحتاج إلى الرعاية الطبية الشاملة وعلى مدار الساعة، ومن هنا نؤكد على ضرورة إلحاق المرضي بمراكز ومصحات علاج الإدمان كي تمر المرحلة بسلام وبدون مضاعفات.

لماذا مراكز علاج أعراض الانسحاب

من أكثر الأشياء التي قد تثير مخاوف الشخص المدمن وتجعله يمتنع عن السعي في طريق العلاج من الإدمان، والإقدام علي التواصل مع مراكز علاج الإدمان هي مواجهة الأعراض الانسحابية، إذ المترسخ في الأذهان هو عدم القدرة علي مواجهة الأعراض الانسحابية هذا الوحش الكاسر الذي لا يمكننا مجابهته ومواجهته.

ونحن نتفهم هذا الأمر تماماً ومن هنا نعمل علي استخدام أحدث البرامج العلاجية التي تعمل علي تخفيف حدة الأعراض الانسحابية للمخدرات، ومرور مرحلة انسحاب المخدرات من الجسم دون أي عقبات أو مخاطر وهي أولى رحلة طريق العلاج، والآن لم يعد لديك مبرر لتأجيل رحلة علاج إدمان المخدرات، وكل ما عليك فعله هو التواصل معنا للبدء في مشوار العلاج من الإدمان، ولتعلم أن نهاية مدمني المخدرات مؤملة فبادر قبل فوات الأوان.

برنامج علاج أعراض الانسحاب في مستشفي الوعي الجديد مصر

نظراً لأهمية مرحلة سحب السموم من الجسم وعلاج الاعراض الانسحابية للمخدرات وتلك هي المرحلة الأولى من مراحل علاج الإدمان، فمن هنا فقد سعينا من خلال فريق العمل في مستشفى الوعي الجديد في مصر من أجل إنشاء أفضل برامج للتعامل مع مريض الإدمان في مراحل سحب السموم والتخلص من الاعراض الانسحابية للمخدرات بدون أي ألم أو معاناة.

ويهدف البرامج العلاجي إلى التخفيف من حدة الاعراض الانسحابية للمخدرات مع التقليل من التوق إلى المخدر الذي اعتاد عليه الجسم، بالإضافة إلى استعمال بروتوكول دوائي والاعتماد على أفضل أدوية علاج الإدمان التي تساعد في طرد السموم من الجسم في أسرع وقت وبلا ألم وتختلف الأدوية العلاجية بحسب نوع المادة المخدرة، وبحسب الحالة الصحية للأشخاص المرضي .

وغيرها من العوامل التي بحسبها يتم اختيار وتحديد نوع العقاقير والأدوية في مرحلة طور التراجع عن المخدرات ومتلازمة الانقطاع عن التعاطي، ويكون هناك فريق مدرب على مدار الساعة من أجل التعامل مع أعراض انسحاب المخدرات والتعامل مع الأعراض الجسدية والنفسية التي تنجم في تلك المرحلة، والقدرة على التحكم في تلك التغيرات الجسدية والنفسية التي يتعرض لها الشخص المريض.

موضوعات ذات صلة

الاعراض الانسحابية للابتريل عصيبة

مستشفيات علاج الادمان في الكويت

ما هو برنامج علاج أعراض الانسحاب الذي يتم تطبيقه في مستشفي الوعي الجديدفي مصر

حرصنا كل الحرص في مستشفى الوعي الجديد وعلاج الإدمان في مصر علي تطبيق أفضل برامج علاج اعراض انسحاب المخدرات والذي يتم تطبيقه في كبرى المصحات العلاجية في العالم، ويتم تطبيق البرنامج من خلال خبراء الطب النفسي وعلاج الإدمان وعلي أيدي أطباء محترفين ومدربين للتعامل مع المواد الكيميائية في مرحلة التخلص من السموم في الجسم وكيفية مواجهة تلك الأعراض الناجمة.

والهدف الذي نصبو إليه هو التخفيف من حدة أعراض الانسحاب ومرورها بسلام بدون أي مضاعفات، والتخلص من الأعراض السلبية والإيجابية التي تنجم عن مرحلة سحب السموم من الجسم من الهلاوس والضلالات وحالات الاكتئاب التي تهيمن علي الأشخاص والتي تنجم عن التقليل من الجرعات التي اعتادها الجسم أو بسبب الامتناع عن المخدر بشكل نهائي.

وتظهر أعراض انسحاب المخدرات في الغالب بعد مرور 24 ساعة من زمن آخر جرعة من المخدرات وقد تطول المدة بحسب قوة مفعول وتأثير المادة المخدرة، ولذا فإن أعراض انسحاب الهيروين تختلف عن أعراض انسحاب الترامادول وغيرها من المواد المخدرة.

مدة علاج أعراض الانسحاب

أما عن المدة التي يستغرقها الجسم في برنامج علاج الأعراض الانسحابية فتختلف من شخص لآخر بحسب الحالة النفسية والجسدية للشخص المريض وبحسب تأثير المخدر علي الشخص المريض، وقد تصل مدة علاج اعراض انسحاب المخدرات إلى أسبوع وقد تطول تلك المرحلة العلاجية لتصل إلى أسبوعين وربما تمتد إلى شهر بحسب العديد من العوامل والمتغيرات، ولكن علينا أن ندرك إلزامية إلحاق المرضي بأحد مراكز سحب السموم.

 تختلف مدة علاج أعراض الانسحاب ما بين شخص وآخر فهناك العديد من العوامل والمتغيرات التي تؤثر في مدة علاج الاعراض الانسحابية للمخدرات كطول مدة التعاطي وبالتالي زيادة في كمية المخدرات في الجسم، ومن هنا نقول بأن مدة علاج الانسحاب من المخدرات لشخص تعاطي المخدرات شهور ليس نفس مدة علاج الاعراض الانسحابية للمخدرات لشخص تعاطي المخدرات مدة سنة وأكثر.

كما أن نوع المادة المخدرة من أهم العوامل التي تؤثر على مدة علاج الاعراض الانسحابية للمخدرات، ومن هنا فإن مدة علاج أعراض انسحاب الهيروين ليست هي مدة علاج أعراض انسحاب الكوكايين والتي تختلف عن مدة الأعراض الانسحابية للحشيش.

الهدف من برامج علاج الاعراض الانسحابية للمخدرات

ما نهدف إليه من خلال مستشفى الوعي الجديدوعلاج الإدمان بتطبيق برامج علاج الاعراض الانسحابية للمخدرات هو مواجهة تلك الأعراض التي تنجم حال سحب السموم من الجسم وبسبب عدم حصول الجسم علي جرعات المخدرات التي اعتادها، كما نهدف إلى تخفيف من حدة أعراض انسحاب المخدرات والتقليل من تأثيرها علي المريض خاصة في حال الرغبة الشديدة والتوق إلى تعاطي المخدرات، فتمر المرحلة بإذن الله بلا ألم أو مضاعفات أو مخاطر.

وخلال 48 ساعة يقل تأثير الأعراض الانسحابية للمخدرات علي الأشخاص ويشعر بالتحسن الشديد، ويكون لديه الاستعدادية لأجل استكمال مشوار ورحلة علاج الإدمان، بالإضافة إلى الحفاظ علي استقرار الحالة الصحية نفسياً وجسدياً سواء من حيث درجة حرارة الجسم أو ضبط معدل ضغط الدم أو معدلات التنفس التي قد يتعرض لها البعض.

كيف يعمل برنامج علاج الاعراض الانسحابية للمخدرات

أولاً:- من خلال مستشفى دار الطب النفسي وعلاج الإدمان فإننا ندرك جيدا بأن لكل مخدر الأعراض الانسحابية التي تميزه عن غيره، فهناك أعراض انسحاب الهيروين وأعراض الانسحاب من المهدئات وعلاج أعراض انسحاب ليريكا، وتختلف شدة وتأثير تلك المواد من مخدر لآخر ومن هنا يعمل فريق من المختصين لأجل التحديث المستمر وعمل كافة أشكال البروتوكولات الدوائية بشكل خاص من أجل التعامل بشكل صحيح مع أعراض انسحاب المخدرات، بعدما يتم إجراء كافة الفحوصات الطبية الشاملة للأشخاص المرضى ومن ثم تحديد الوضع الصحي، وما يتناسب معها من علاج لكي يظل الوضع أمناً ولا يحدث إلى تطورات أو مضاعفات.

ثانياً:- يقوم الفريق العلاجي بعدما يجري الفحص الطبي والوقوف علي الحالة الصحية الحالية للمرضي، فيتم بعدها عمل تأهيل للمرضي من الناحية النفسية لما يواجهه الشخص المريض في تلك المرحلة من أعراض قد يتأثر سلباً بشكل كبير، ومن هنا يكون الفريق العلاجي معه علي مدار الساعة حتى تمر مرحلة الأعراض الانسحابية بسلام ولا يكون هناك أي نواح نفسية سلبية للمرضي طيلة مدة علاج أعراض الانسحاب.

ثالثاً:- يتم عمل جدول منتظم من أجل التعرف علي مواعيد الجرعات الدوائية المضادة للنوبات المتكررة التي تواجه الشخص المريض في مرحلة سحب السموم من الجسم، مع إخضاع المرضي للرقابة من خلال المختصين على مدار الساعة من أجل ملاحظة أي تغيرات قد تحدث على الشخص المريض ومن ثم التعامل معها وإرجاع الوضع إلى حالة الاستقرار.

رابعاً:- من خلال مستشفى الوعي الجديد وعلاج الإدمان فإننا نقوم بتوفير كافة سبل وأشكال الدعم النفسي وبرامج العلاج الغذائي الصحي من استعادة المريض الحالة الصحية والبدنية وتشجيعه علي تخطي مراحل العلاج.

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


بحث