ادوية حديثة لعلاج مدمني المخدرات

ادوية علاج الادمان

لقد شهدت الاونة الاخيرة تطور بشكل كبير في علاج مدمني المخدرات بشكل عام سواء كان علاج المرضي من الناحية العضوية او من خلال وجود العديد من برامج علاج الادمان والعلاجات النفسية لمدمني المخدرات وهذا كله في سبيل مساعدة المرضي في الوصول للتعافي والقدرة علي العودة الي ممارسة الحياة وحصر المرض في نقطة .

وبلا شك فقد كانت ادوية علاج الادمان التي يتم وصفها من خلال خبراء علاج الادمان في المراكز العلاجية او من خلال دكتور نفسي مختص لها خبرة لتحدبد الدواء الافضل والجرعات الانسب بحسب نوع الادمان وحالة المريض وغيرها من العوامل , وقد ساعدت أدوية علاج الإدمان علي التخلص من الاعراض الانسحابية القاتلة والتي كانت حجر عثرة لدي آلاف الاشخاص من اجل السعي في طريق التعافي والعلاج من الادمان  .

بل ان الاستمرار مع ادوية العلاج من الادمان حتي بعد التوقف عن التعاطي وانهاء مراحل علاج الادمان من اجل الحفاظ علي ما وصل اليه المريض وحتي لا يعود الي طريق المخدرات وحدوث الانتكاس .

وفي واقع الامر قد ساعد التطور العملي الذي توصل اليه العلماء وكانت لهم بصمة واضحة في مجال الدواء وحدوث تطور اخر في مجال تشخيص الادمان بصورة صحيحة , من حيث عمل تحاليل المخدرات , سواء تحليل المخدرات للبول , او من خلال معرفة نوع المادة المخدرة بشكل سريع من خلال تحليل الشعر  .

وتعد مدة بقاء المخدرات في الشعر هي اطول مدة لبقاء المخدرات في جسم المدمن , ومن هنا يتم وضع خطة علاجية بشكل علمي بما يناسب الاشخاص بحسب العديد من العوامل , ومن خلال هذا الموضوع سنتعرف علي العديد من التساؤلات حول أدوية علاج الإدمان من المخدرات ومدي تأثير تلك الادوية علي نسب الشفاء من مرض الادمان وكيف تساعد علي الحفاظ علي التعافي ومنع حدوث الانتكاس .

ادوية لعلاج الادمان

لا شك ان ادوية علاج الادمان قد احدثت ضجة في عالم التعافي وطريق العلاج من الادمان خاصة في القرن الاخير بعدما توصل خبراء الطب النفسي وعلاج الادمان الي العديد من ادوية علاج الادمان التي كان لها الدور البارز في مرور اعراض انسحاب المخدرات بسلام وبلا مضاعفات اذ قد كانت تلك المرحلة بمثابة الجبل علي قلوب المرضي المدمنين وجعلت حاجز كبير بين مرضي الادمان وبين طريق العلاج حتي لا يتعرضوا الي المعاناة بسبب سحب وازالة المخدرات من الجسم  .

وادوية علاج الإدمان قديما لم تكن علي القدر مما جعل المرضي ينأون عن استعمال تلك الادوية والعقاقير لانها لم تحقق المراد بشكل كامل ولم تستطع اصلاح العطب الذي احدثته المخدرات في ادمغة المتعاطين  .

وفي حقيقة الامر علي الرغم من اهمية ادوية علاج الادمان فان تلك المرحلة من العلاجات الطبية لا تغني علي استكمال مسيرة العلاج والسعي في طريق العلاجات النفسية والسلوكية من خلال خبراء الطب النفسي وعلاج الادمان في مراكز ومصحات علاج الادمان  وصولا بالمرضي الي اقصي درجات التعافي والعمل علي اعادتهم الي ممارسة حياتهم بشكل طبيعي بعيداً عن طريق الادمان وفخ المخدرات او حدوث انتكاسات .

علينا ان نعي ان ادوية علاج الادمان من الترامادول تختلف عن اسماء ادويه علاج ادمان الهيروين ولكل انواع المخدرات الادوية الخاصة بها فليس جميع المرضي يستعمل نفس الادوية والعلاجات حتي برامج العلاج النفسي تختلف من مريض لاخر بحسب  نوع الادمان والحالة الصحية والمرحلة العمرية وغيرها من العوامل  .

ولذا لا يتم استعمال ادوية علاج الادمان الا من خلال المختصين في مراكز ومصحات علاج الادمان من اجل السيطرة علي اعراض الانسحاب ويكون المريض تحت المراقبة حتي لا يحدث اي مضاعفات من الاعراض الانسحابية وتمر تلك المرحلة العصيبة بسلام .

ما هي اشهر تقنيات علاج الادمان

في حقيقة الامر فان علاج مدمني المخدرات يشمل العديد من التقنيات حتي لا يعتقد البعض اقتصار العلاج علي اسلوب فقط بل ان برامج علاج الادمان والاساليب والتقنيات العلاجية تختلف من شخص لاخر , ومن ابرز ما تشمل عليه تقنيات علاج الادمان هو العلاج الجمعي , والاستشارات والتثقيف مع برامج دعم الذات , وبرنامج الاثني عشر خطوة لعلاج الادمان وهو من انجع البرامج العلاجية التي اثبتت كفائتها في علاج مدمني المخدرات .

ويعد من اشهر البرامج العلاجية التي تطبق في مراكز ومصحات علاج الادمان وهو برنامج روحاني , يستمر العمل مع المريض في مصحات علاج الادمان والمراكز العلاجية حتي بعد الانتهاء من مراحل العلاج والوصول الي مرحلة التعافي والتخلص من مرض الادمان  .

ولكن البرنامج لا ينحصر قط علي المراحل العلاجية الا انه برنامج حياة للمدمن  من اجل الحفاظ علي التعافي , بل ان برنامج الاثني عشر خطوة يستعمله الاشخاص الطبيعين في حياتهم من اجل مساعدتهم في التعامل مع المشاكل بمختلف صورها , والتحكم بحياتهم .

ومن هنا فان المدمن يستعمل تلك البرامج العلاجية حتي يستطيع التحكم في حياته والقدرة علي ممارسة الحياة مع التغلب علي مشاكله التي تواجهه في حياته  .

وعلينا ان نعي ان العلاج يساعدنا من اجل تخطي مشكلة الادمان والتغلب عليها والاعتمادية علي تلك المواد المخدرة الا ان هذا لا يحدث من اول مرة بل يتطلب الامر المزيد من الجهود والعزيمة من قبل الشخص المريض مع الالتزام التام ببرامج علاج الادمان والخطط العلاجية الموضوعه من قبل الفريق العلاجي في مراكز تأهيل مدمني المخدرات .

 دور ادوية علاج الادمان في مراحل الانسحاب للمخدرات

–  لا تتوقف جهود العلماء من اجل الوصول الي اقوي ادوية علاج الادمان من اجل مرور مرحلة الاعراض الانسحابية للمخدرات بسلام بدون اي مضاعفات او مخاطر ,ففي واقع الامر هناك اختلاف في مظاهر انسحاب المخدر من الجسم بحسب نوع كل مادة ولذا ادوية علاج الهيروين تختلف عن ادوية علاج الكبتاجون ولكل مخدر اعراض الانسحاب المميزة .

– من ابرز الاعراض الانسحابية الناجمة عن طور التراجع والتوقف عن تعاطي المخدرات هي القلق الشديد مع حالة من الاكتئاب وفقدان الشهية مع التململ وقد تتضاعف تلك الاعراض ما لم يتم التعامل معها بشكل صحيح من خلال ادوية علاج الادمان .

– الاشخاص المدمنين يعانون من المتاعب واضطرابات في النوم مع تغيرات بشكل كبير في الحالة المزاجية , بالاضافة الي اصابة جهاز المناعة والجهاز الوعائي بالقلب بالعديد من المشاكل الصحية ومن هنا في حال التوقف عن التعاطي والابتعاد عن طريق المخدرات يجب ان يتم من خلال برامج علاجية سليمة .

ومن خلال مختصي علاج الادمان حتي تمر مرحلة سحب السموم وعلاج الاعراض الانسحابية للمخدرات بسلام وبدون اي مخاطر وعلينا الغاء فكرة علاج الادمان في البيت حتي لا نفتح الباب علي مصراعيه امام الانتكاس .

– لا يتم وصف اي ادوية لعلاج الادمان سواء في مراحل طور التراجع او في مراحل علاج الادمان او بعد التعافي الا من خلال دكتور علاج الادمان او من خلال التواصل مع مراكز سحب السموم الديتوكس فهي التي تمتلك القدرة علي وصف الادوية والعلاجات الدوائية لمدمني المخدرات حتي لا يكون هناك اي مخاطر من جراء استعمال أدوية علاج الإدمان  .

فالطبيب يمكنه وصف ادوية بديلة عن المخدر او تعمل علي نفس المستقبلات التي تعمل عليها المخدرات مما يوقف عملها.

– قد يتم وصف ادوية مثل السابوكسون وقد تكون تلك العلاجات والادوية متعبة في اول ايام تناولها , الا انها تحتاج الي بضعة اسابيع من اجل تناقص كمية المخدر في الجسم .

اشهر اسماء ادوية علاج الادمان في مراحل الانسحاب

اما عن ادوية مرحلة تنقية الجسم من المخدرات وهي المرحلة الاولي من مراحل علاج الادمان , وتتم بالطبع تحت الاشراف الطبي في مراكز سحب السموم او العيادات الخاصة , اذ يتم وضع وصفة طبية تحت الاشراف ومن خلال نظام علاجي لاجل عمل تنقية الدم من المخدرات وتنقية الجسم من سموم المخدرات , ومن اهم اسماء ادوية علاج الادمان في مرحلة سحب وازالة المخدرات من الجسم ما يلي :-

أولاً :- الميثادون وهو من الادوية المخدرة التي يحذر تناولها الا من خلال مختصين لاجل تحديد جرعة الميثادون التي لا تسبب الادمان , ومن خلال الميثادون يتم التحكم في مستقبلات الافيون في الدماغ ,وهذا الدواء له تأثير علي الدماغ لفترات تطول تأثير نظيره من المواد المخدرة , بالاضافة الي دوء الميثادون لعلاج الادمان في التقليل من شعور المتعاطي اثناء سحب السموم من الجسم .

يعتبر الميثادون من الادوية التي تسبب الادمان وفي بعض الاحيان في حال استعمال ادوية علاج الادمان بعيداً عن الاشراف الطبي فانه يقع في فخ ادمان الميثادون احد انواع ادمان الدواء ,لذا نؤكد علي اهمية علاج الادمان تحت الاشراف الطبي .

لو عندك أي استفسارات ثانية ممكن تتكلم مع مندوب  المؤسسة اون لاين وهو حيفيدك أو كلمنا على  00201101523499 

مقالات ذات صلة 

مراكز علاج الادمان في الاسماعيلية

 مراكز علاج الادمان في اسيوط

مراكز علاج الادمان في المنيا

اترك تعليقاً

X