هل مريض الفصام ذكي | الفصام مرض العباقرة

نشر على, يوليو 10, 2022. بواسطة Noha Ashraf
هل مريض الفصام ذكي هل مريض الفصام زكي هل مريض الفصام يقتل

الحديث عن هذا الموضوع وتسليط الضوء علي هل مريض الفصام ذكي وهل بالفعل الفصام مرض العباقرة , فلعلك سمعت عن عالم الرياضيات الحائز على جائزة نوبل (جون ناش)، وشاهدت فيلم (Beautiful Mind) الذي يحكي قصة معاناته من مرض الفصام  .المسبب للهلاوس السمعية والبصرية والانفصال عن الواقع , ومن كان يقضي وقتاً أطول في عقله أكثر مما يقضيه في حياته الطبيعية، ولم يكن له القدرة على التمييز بين الحقيقة والخيال.

كان المرض له أثراً سيئاً على علاقاته الاجتماعية، وتعاملاته اليومية، أصبح منطوياً، مكتفياً بالأصوات والأشخاص الموجودة في عقله.

والمفاجأة أنه لم يكن يشعر أنه مريض بالفصام، إلا عندما أدرك أنه يشكل خطراً على من حوله، وصلت إلى حد القتل.

لذلك قد يتبادر إلى ذهنك هل مريض الفصام ذكي، هل مرض الفصام خطير، هل مريض الفصام يقتل ، وهل يشفى مريض الفصام.

هل مريض الفصام ذكي

نُشر حديثاً في أحد المجلات العلمية أن الأذكياء أقل عرضة للإصابة بمرض الفصام، السبب وراء الإصابة بالمرض غير معروفة حتى الآن.

ولكن يُعتقد أن السبب وراثياً، إذا كان لديك أحد المقربين مصاب بالفصام، والدليل على ذلك إصابة ١٠٪ منهم بالفصام.

أُجريت دراسة على ١,٢٠٤،٩٨٣ سويدي أعمارهم بين ١٨-٢٠ عاماً.

أثبتت النتائج أن الأذكياء أقل عرضة للإصابة بمرض الفصام، بينما من حققوا معدلات ذكاء منخفضة أكثر عرضة للإصابة.

يُعتقد أن السبب وراء ذلك التأثر بالعوامل البيئية مثل صدمات الطفولة أو الإدمان في سن مبكر.

مقالات متعلقة

هل مريض الفصام ذكي

هل الفصام مرض العباقرة؟ 

لإجابة سؤال هل مريض الفصام ذكي عليك قراءة الفقرة التالية التي تتحدث عن أهم الأبحاث في مرض الفصام.

عانى أحد الأشخاص في عام ٢٠٠٠ من الحذف الميكروني للكروموسوم ٢٢ مما أدى إلى إصابته بالفصام والإضطرابات الذهانية، والهلاوس، وانخفاض معدل الذكاء.

يُعد معدل الذكاء المتوسط حوالي ١٠٠ نقطة، ويقل إلى ٧٠-٨٠ نقطة لمن يعانون من الفصام بسبب الحذف الميكروني للكروموسوم ٢٢.

وعند الإصابة بالفصام تتأثر المناطق المسؤولة عن المهارات الفكرية، ويزداد انخفاض معدل الذكاء تحت المتوسط إلى ٦٥-٧٠ نقطة.

والدليل على ذلك متابعة فريق من العلماء ٢٠٠ مريض يعانون من الحذف الميكروني للكروموسوم ٢٢ على مدار ٢٠ عاماً، تبيّن إصابة ٣٠-٤٠٪ منهم بالفصام، وانخفاض معدل الذكاء.

ليس ذلك فحسب بل صرح العلماء أنه حتى بعد الشفاء أو محاولة السيطرة على أعراض الفصام والإضطرابات الذهانية بالأدوية، لا يوجد علاج لديه القدرة على إعادة معدل الذكاء إلى معدله الطبيعي مرة أخرى.

لكن قد يحمي استخدام مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية (SSRI) في بداية مرحلة المراهقة مناطق عصبية في المخ من أعراض الفصام، ويقلل من تدهور المهارات الفكرية.

وإذا ثبت صحة هذه الأبحاث قد يتيح ذلك المجال لتجربة المثبطات على حالات مرضية جينية أخرى مثل حالة داون، ومتلازمة الكروموسوم إكس الهش (Fragile X)، أو ممن يعاني والديهم من الفصام.

هل مريض الفصام يقتل 

إذا تبين لديك إجابة هل مريض الفصام ذكي فهل لديه القدرة على القتل؟

وجد الباحثون قيام مريض واحد سنوياً بالقتل من بين كل ١٤ مليون شخص سنوياً .

وقد تقل هذه النسبة إذا تمكنا من السيطرة على المرض بالأدوية اللازمة، إذ وُجد ٤٢ حادثة قتل قام بها بعض مرضى الفصام الذين لم يُعالجوا من الذهان .

أما إذا كان مريض الفصام لديه تاريخاً إجرامياً قبل إصابته بالمرض، خاصةً إذا كان مدمن مخدرات أو كحول، فقد يصبح ميالاً للعنف.

تصل نسبة مرضى الفصام إلى ٠,٥٪ من سكان العالم، الغريب أنهم مسؤولون عن حوادث القتل التي وصلت إلى ٪٦,٥، إذ تبين أن الأغلبية لم يُعالجوا أبداً بأي أدوية.

اكتشف العلماء أن الذين يقتلون الغرباء غالباً ما يكونوا مصابين بالفصام، مشردين، أو تعرضوا في طفولتهم للعنف.

هل يشعر المريض أنه مريض بالفصام

عند حدوث أعراض الفصام أو الهلوسة، هل يشعر المريض أنه مريض بالفصام ويهلوس، إذ يقوم مصطلح الفصام على فقدان القدرة على التواصل مع الواقع.

يسبب الفصام الهلاوس للمريض التي قد تكون سمعية، فيسمع أصوات أشخاص غير موجودة، لذلك يُعد الفصام مثل الحلم، فإذا كان حلماً لا تعلم إلا عند الاستيقاظ.

في هذه اللحظة فقط تدرك أنه كان حلماً وليس حقيقةً.

بعد الانتظام على علاج الفصام يبدأ المريض الإدراك أن كل ما كان يسمعه أو يراه مجرد أوهام في عقله.

بالإضافة لاحتياجه إلى العلاج النفسي بجانب الأدوية، والوعي الكافي أنه مريض فصام.

تستطيع الحكم على هل مريض الفصام ذكي من مدى إدراكه، إذ يدرك بعض المرضى وجود خلل في رؤيته أو الأصوات التي يسمعها، ويحتاج لأخذ الدواء الآن.

يستطيع هؤلاء المرضى التكيف مع أعراض الفصام بسرعة، والتمييز بين الحقيقة والهلاوس، والعودة إلى حياتهم الطبيعية مرة أخرى.

يوجد مرضى على النقيض تماماً ليس لديهم الوعي الكافي بمرضهم، بل قد يرفضون الدواء في بداية الأمر.

حتى بعد الالتزام بالعلاج يتوقف هؤلاء المرضى عن تناول الدواء عند الشعور بالتحسن، مما يؤدي بهم إلى حدوث انتكاسة.

لذلك يصعب عليهم العودة لممارسة حياتهم الطبيعية بسرعة، وبسبب كل هذه الأمور يصبح كيفية تشخيص الفصام صعباً.

هل مريض الفصام ذكي

هل مريض الفصام ذكي | ماذا يتخيل مريض الفصام

ماذا يتخيل مريض الفصام، ولا يراه أو يسمعه الآخرين، ويعتقد أنه حقيقة:

  • الأوهام

تُعد أفكاراً غير حقيقية، وقد يرفض المريض التصديق أنها غير موجودة.

يعتقد المريض أن كل من حوله يتآمرون ضده، وأنهم السبب في تلك الأفكار التي في رأسه.

  • هلاوس

تُعد من أهم أعراض مرض الفصام، فقد تكون هلاوس سمعية، فيسمع أصواتاً تنتقده و تهينه أو تعطيه أوامراً.

قد تكون بصرية، فيري أشياءاً غير حقيقية، وقد تكون حسية مثل الروائح أو مذاق معين أو ملمس على الجسد.

  • الجامودي (Catatonic)

يقف المريض جامداً مثل التمثال في وضع معين دون حركة لفترة طويلة لا يتكلم أو يستجيب لأي شيء حوله.

كيف يفكر مريض الفصام

إذا عرفت هل مريض الفصام ذكي عليك أن تعرف كيف يفكر مريض الفصام أولاً؛ لكي يتبادر إلى ذهنه أفكاراً مشوشة تدل على عدم قدرته على الاستجابة لمن حوله، أو التفكير السليم:

  • الحركة البطيئة.
  • صعوبة اتخاذ القرارات.
  • النسيان.
  • الكتابة دون معنى.
  • تكرار حركات معينة مثل المشي أو الدوران حول نفسه.
  • ينتقل من التفكير في موضوع إلى آخر دون وجود أى علاقة بينهما.
  • يفقد القدرة على التفاعل اليومي مع ما يراه أو يسمعه أو يشعر به.
  • صعوبة التواصل مع الآخرين.

هل مرض الفصام خطير

بعد كل ما ذُكر تستطيع الإجابة عن أهم سؤال وهو هل مريض الفصام ذكي وخطير، إذ ساهمت السينما والروايات في تشويه مفهوم مريض الفصام أنه عنيف.

لكن الحقيقة أنه كل ما يريده مريض الفصام هو الوحدة والعُزلة، لكن قد يصبح خطراً إذا كان مدمناً للخمر والمخدرات، بل قد يؤدي إلى الانتحار أيضاً.

هل مريض الفصام ذكي

هل يشفى مريض الفصام

إذا إستطعنا الإجابة عن سؤال هل مريض الفصام ذكي، فهل هناك أمل في الشفاء؟.

لا يوجد علاج لمرض الفصام، ولكن يمكنك السيطرة على الأعراض بالأدوية وزيادة وعيك بالمرض من خلال العلاج النفسي لتستقر الحالة المرضية.

يُعد الفصام مرضاً مزمناً، قد يستمر العلاج لسنوات، لذلك يحتاج إلى الصبر والالتزام حتى تختفي الأوهام والهلاوس.

وإذا توقفت عن تناول الدواء ينتكس المريض، وتصبح الحالة أكثر سوءاً من ذي قبل.

ختاماً، بعد كل هذه الأبحاث العلمية يظل سؤال هل مريض الفصام ذكي مجرد نظرية تحتمل الإيجاب أو النفى، تحتاج إلى المزيد من الأبحاث والدراسات للتأكد منها.

فليس بالضرورة أن يكون أقل ذكاءاً ليكون مريضاً بالفصام، لوجود العبقري جون ناش الذي كسر تلك القاعدة.

وبدلاً من التركيز على أهمية إذا كان الفصام مرض العباقرة أم لا، فالأفضل الاهتمام بصحته العقلية.

بل يجب الاهتمام بسن القوانين التي تحمي، وتخدم المريض.

لذلك نسعى في مستشفى الوعي الجديد مساعدة مريض الفصام بكافة الوسائل الممكنة بالجلسات النفسية والأدوية تحت إشراف أمهر الأطباء النفسيين والرعاية الصحية حتى يصل إلى بر الأمان.

المصادر

المصدر الأول

المصدر الثاني

المصدر الثالث

المصدر الرابع

علاج الفصام نهائيا

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *