Message Icon
عنوان بريد الكتروني
elwayeljaded@gmail.com
Phone Icon
رقم الهاتف
00201113888785 - 00201113888786 - 00201122525564

علاج ادمان البنات والفتيات

علاج ادمان البنات

لم يقتصر الادمان علي المخدرات مقتصرا علي الرجال فحسب الا ان النساء خاصة المراهقات وقعن في فخ التعاطي ولك ان تعلم ان هناك 27% من نسبة المدمنين في مصر من النساء وبحاجة الي العلاج واكثر المخدرات التي تتعاطها الفتيات هي الحشيش والترامادول و مخدر بنات الذوات هو الاستروكس ! وما نواجهه في رحلة علاج ادمان البنات من مصاعب تتمثل في النظرة المجتمعية تجاه المدمن فكيف الحال اذا ما تعلق امر الادمان بالبنات فان الامر تزداد سواء  خاصة انها تخاف من الاعتراف من تعاطيها للمخدرات وانها بحاجة الي العلاج لكن علي الاسر ان تتعرف علي اعراض ادمان البنات ومراقبة الفتيات خاصة في مرحلة المراهقة لانهن الصيد السهل لتجار المخدرات  , وتعد مراكز علاح ادمان الفتيات الطريق الاسرع للخروج من هذا العالم المظلم وتخليص الفتاة من شرك الادمان وعودتها الي الحياة من جديد وكم من الفتيات التي ضاعت حياتها في عالم المخدرات ولم تجد من ينتشلها من هذا الطريق الوعر فنهاية المخدرات اما الموت بسبب جرعات زائدة من المخدرات او الانتحار بسبب المشاكل النفسية وحالة الاكتئاب او بسبب الاعراض الانسحابية التي لا تتحملها الفتاة او يكون نهاية الامر السجن ! وبئس النهايات المؤلمة ولذا وقبل فوات الاوان علينا الاسراع في علاج ادمان الفتيات من خلال مصحة لعلاج ادمان البنات وفي سرية تامة ومن هنا فاننا في دار الطب التفسي وعلاج الادمان نقدم ايدينا لمن وقعن في فخ الادمان علي المخدرات من الفتيات او البنات في بيئة علاجية ومجتمعات علاجية مع خبيرات علاج الادمان وطبيبات نفسيات من اجل الوصول الي اقصي درجات التعافي ومن اي مكان في العالم .

علاج إدمان الفتيات

في واقع الأمر لا يختلف علاج إدمان البنات عن علاج إدمان الرجال بصورة كبيرة , حيث يخضع جميع الأشخاص إلي نفس البرامج العلاجية من أجل الوصول إلي التعافي من الإدمان , ومع ذلك فإن العقبة الوحيدة التي تقف في طريق علاج إدمان البنات متمثلة نظرة المجتمع الشرقي إلي المراة , فلو كان المجتمع يري بأن إدمان الرجل هو نفسه إدمان المرأة لانحلت الأمور كثيراً ولكن في واقع الأمر إدمان البنات يعد وصمة عار علي الأسرة , ومن ثم لا نجد إلا القليل النادر من يسعي في طريق علاج إدمان البنات من خلال مجتمع علاجي في المصحات العلاجية ومن هنا كثير من الفتيات لا تحصل علي العلاج الصحيح بسبب وجهة نظر الاسرة .

ومن هنا فهذا الأمر يجعل الأسرة تفكر ألف مرة قبل أن تساعد الفتاة في طريق التعافي والعلاج خوفاً من النظرة المجتمعية ,وبالرغم من أننا في القرن الحادي والعشرين واثبات العلم بان الإدمان علي المخدرات من الأمور العصيبة والمعضلة لمن يقع فيه , لما يتسبب فيه هذا الأمر في العديد من الأضرار الوخيمة والبالغة علي الحالة الصحية للفراد كما انه يجعل الشخص المدمن عبداً لتلك المادة المخدرة التي يتعاطاها , وهو مرض مزمن ومتفاقم وقاتل .

ما هو الفرق بين ادمان البنات وإدمان الرجال للمخدرات ؟

خلق الله الرجل وخلق المراة وجعل لكل منهما صفات ومظاهر حسدية مختلفة , فقد جعل الله هناك فرق في التكوين الجسماني للمرأة كما أن هناك فوارق في التفكير والتفاعلات الاجتماعية بالاضافة إلي القدرات الاستيعابية في التحمل والتفكير , ومن هنا كما ذكرت الدراسات حول مشكلة الاختلاف بين إدمان النساء وادمان الرجال ولننظر معاً حول الاختلافات بالرغم من اننا جميعا بشر ونتأثر بنفس الأشاء , ولكن أجسام الذكور والاناث تختلف تماماً من حيث التفاعل مع تلك المواد الكيميائية التي تدخل جسم كل منهما بحيث تكون الخلية الفردية في جسم الرجال مختلفة تماماً في الشكل وفي التنجانس من خلايا جسم المرأة كما يبدو تحت المجهر .

تلك ليست فقط هرمونات في المراة التي تتحكم في نفسيتها في الكثير من الأحيان والتي تجعل الدوافع الادمانية مختلفة كما أن التفاعل مع الظروف بشكل عام مختلف , ولكن الشيء الوحيد الذي يشترك فيه الأشخاص المدمنون من الرجال والنساء هو محاولة مستمرة من اجل الهروب من الواقع بالألام والضغوط النفسية التي تتحكم في تفاصيل الحياة .

 عوامل تزيد من خطر تعرض الفتاة للادمان

هناك ثلاث عوامل رئيسية للادمان علي المخدرات وتلك العوامل لا تختلف ما بين الرجال والنساء والتي تتمثل في العوامل الاجتماعية والتفسية والجسدية ولا يختلف ادمان الفتاة عن الشباب في تلك العوامل فهي من العوامل المشتركة لاي شخص يدخل الي عالم الظلام .

اولاً :- العوامل الجسدية  اذ يوجد في الدماغ في كل شخص فينا مراكز الاحساس والمكأفاة ويقوم الدماغ بافراز الدوبامين وهي الناقل العصبي المسؤل عن المكافاة في الدماغ وهو هرمون النسوة والسعادة , ويتم افراز تلك المواد بشكل طيعي , الا انه في حال تعاطي المخدرات فان تلك المواد تؤدي الي افراز تلك المواد مما يجعله يشعر بالنشوة واللذة والسعادة حال تعاطي تلك المواد وليس المخدرات فحسب ان الشوكولاته او الاكل او الادمان علي القهوة او غير ذلك من المواد قد تؤدي الي زيادة افراز مادة الدوبامين في الدماغ لكن المخدرات تؤدي الي تدمير الدماغ وحدوث خلل في الخلايا المخية ومخاطر كبري لذا يصاب مدمني المخدرات بالمشاكل النفسية والاضطرابات الذهانية المختلفة , نتيجة الخلل الحاصل في الدماغ وتلف المخ نتجة تلك السموم المدمرة .

ثانياً :- العوامل النفسية وهذا العامل ينقسم الي قسمين اساسيين اولهما الامراض النفسية التي تكون دافع للفتاة الي الدخول الي عالم الادمان ظنا منها انها ستتخلص من معاناتها النفسية من خلال تعاطي تلك المخدرات اذ يروج للمخدرات بانها عالم السعادة والنشوة مما يدفع الشخص المكتئب او من يعاني من القلق او غيرها من الامراض النفسية او الشخص الفصامي ومريض الفصام الذهاني الي تعاطي المخدرات للخلاص من المعاناة والمشاكل النفسية التي يعيش فيها ! وبالطبع هو يقحم نفسه في عالم يزيد من معاناته ويزيد من مشاكله النفسية فالعلاقة بين الادمان والامراض النفسية علاقة وطيدة وكلاهما طريق الي الاخر , اما عن الشق الثاني في العامل النفسي والسبب في ادمان البنات فيتمثل في سمات الشخصية النفسية اذ ان هناك العديد من انواع الشخصيات يكون لديها قابلية للادمان علي المخدرات مثل الشخصية المضادة للمجتمع او غيرها من انواع الشخصية .

ثالثا:-  العامل الاجتماعى وهي من اهم عوامل ادمان الفتاة اذ ي قد حيط بالفتاه المدمنه فى طفولتها شخص في محيط العائلة يتعاطي المخدرات ومن هنا تتطلع الفتاة الي تجربة المخدرات في الكبر وفي الواقع تكون الاسرة في كثير من الاحيان هي السبب الاكبر في ادمان الفتاة لانها لم تكن هي القدوة والاسوة للبنت حتي كانت سببا في دخولها الي عالم الادمان والتعاطي .

كيفية علاج إدمان البنات ؟

تختلف خطط علاج إدمان المخدرات من بنت لأخري , حيث ان كل حالة من تلك الحالات لها الدوافع والاسباب التي قد اوقعتها في طريق الإدمان علي المخدرات وعلينا أن نعي بان كل حالة لها وضع خاص ومختلف , ولكن العامل الخاص المشترك في كل الحالات أصعب وأكثر فترة مؤلمة هي فترة انسحاب المخدرات من الجسم والتي تختلف في التوقيت علي حسب مدة الإدمان علي المخدرات , وأخر جزء يكون مشترك بين كل العلاج النفسي والذي تتولي فيه المصحة العلاجية مسؤولية تديب علي الفتاة علي التعامل مع العالم الخارجي والتحديات التي سوف تواجهها بعد الخروج من المصحة العلاجية .

تتمثل مراحل علاج  إدمان الفتيات في المراحل التالية :-

1-مرحلة التشخيص والتقييم للمريضة, ويكون هذا من خلال عمل فحص طبي شامل والعمل علي مراقبة نسبة المادة المخدرة في الدم والأضرار التي قد تسببت فيها تلك السموم من المخدرات , ومن خلال التشخيص يتم توضيح كيف سوف يتعامل المشرفين مع العلاج علي الامراض الجسدية والتلف الذي قد تتسببت فيه تلك المخدرات علي الفتيات , وعلينا أن نعي بان التبكير في علاج إدمان البنات له دور كبير في الوصول إلي أقصي درجات التعافي .

2-مرحلة إزالة السموم من الجسم والتخلص من الأعراض الانسحابية للمخدرات وفي تلك المرحلة الهامة من مراحل علاج إدمان البنات يتم استعمال أقوي أدوية علاج إدمان المخدرات  والتي تستعمل في العمل علي تقليل التوق إلي المخدرات بالإضافة تخفيف من حدة أعراض انسحاب المخدرات من الجسم , والعمل علي اصلاح الخلل الذي قد احدثه المخدرات في المخدرات ولا يتم استعمال أدوية علاج إدمان البنات إلا من خلال الطبيب المختص والتعامل مع مصحات علاج الإدمان .

3-المرحلة الثالثة في علاج إدمان البنات هي مرحلة العلاج النفسي , وتكون برامج فردية من أجل العمل علي حل المشاكل الشخصية وبرامج جماعية من أجل الجمع بين الفتيات الجدادي في طريق التعافي مع فتيات لهم باع في رحلة التعافي ,و بعد اكتمال رحلة العلاج النفسي تكون المريضة لديها القدرة في التعامل مع حالات التوتر والاكتئاب وغيرها من تلك المشاكل النفسية التي تواجهها فيما بعد .

4-المرحلة التالية هي مرحلة إعادة التأهيل النفسي والسلوكي وهي أخر خطوة في رحلة علاج إدمان البنات وهي المرحلة التي تكون فيها الفتاة وسط المجتمع والمراجعة المستمرة مع المشرفين علي العللاج النفسي من أجل تلقي النصائح , والغرض من تلك الفترة تعلم الفتاة الطريقة الصحيحة من أجل التعامل مع الضغوطات الحياتية بدلأ من الوقوع في طريق الإنتكاس والعودة إلي التعاطي مرة أخري فلا يكون الحل أمامها هو الهروب إلي المخدر , وفي تلك المرحلة يتحدث المشرفين علي الادمان مع الأسرة ومحاولة إعطاء الأسرة التوعية اللازمة من أجل التعامل مع المتعافيه , حيث ان المريض يحتاج إلي الدعم الأسري أكثر من أي شيء في تلك المرحلة .

5-الوقاية من الانتكاس فتلك المرحلة الأخيرة في رحلة علاج إدمان البنات , حيث ان نسبة الانتكاس لدي الفتيات والعودة إلي المخدرات مرة أخري بعد إتمام مراحل العلاج  أعلي بكثير من نسبة انتكاس الذكور وهذا لان نفسية الفتاة أكثر ضعفاً وتأثراً بالأحداث من الرحال ولعل هذا السبب تكثف المصحة مقابلات مع الفتاة ومراجعة الحالة في فترة التأهيل النفسي اكثر بكثير من الرجل .

علينا ان نعي بان من الأمور الهامة التي لا غني عنها هو كيفية الوصول إلي مصحة لعلاج إدمان البنات تساعد الفتاة علي التخلص من الأفكار السلبية ومساعدتها علي التخلص من السلوكيات الإدمانية والعمل علي إعادتها إلي ممارسة حياتها بشكل طبيعي بعيداً عن بوتقة وعبودية الإدمان علي المخدرات .

  كيفية وقاية البنات من الادمان

افضل طرق علاج الادمان عند الفتاة من خلال الطرق الوقائية والعمل علي منع وقوع البنات في فخ الادمان علي المخدرات وهذا الامر يقع علي كاهل الاسرة والجامعة والاعلام والمجتمع ككل يجب ان يكون له دور في وقاية البنات من الادمان وحمايتهن من ان يقعن فريسة لتجار المخدرات ومروجي السموم في المجتمع .

أولاً علاج ادمان البنات علي المستوي الاسري :- يجب على الأمهات والآباء ان يكن قدوة حسنة للبنات وابتعادهن عن طريق المخدرات حتي لا يقوم الفتاة بتقليد الوالدين لانها تري فيهم الاسوة والقدوة مع غرس معانى الأخلاق الفاضلة والقيم الدينية مع ابعادهم علي رفيقات السوء , كما علي الوالدين ان يستمعوا الي الفتيات في مرحلة المراهقة والانصات جيدا لكل ما يجول في خاطرهم وفتح باب للتحاور الاسري وخاصة من قبل الام مع تعزيز الوازع الديني لدي الفتاة حتي لا تتخطي اسوار الممنوع لان عالم المخدرات لا يفرق بين رجل وامراة واذا ما تعاطت الفتاة تلك السموم فقد تفقد عفتها وتقع في الحرام لانها تصبح ذليلة واسيرة للمخدر .

ثانيً علاج ادمان البنات في الجامعات والمدارس :- وهو من اهم الاماكن التي يتم فيها توعية الفتيات بمخاطر الادمان والاقدام علي تعاطي المخدرات فالمدرسة والجامعة هي البيت الثاني للفتاة وفي ظل انتشار المخدرات في الجامعة ورفيقات السوء التي تعد من اهم اسباب الادمان عند البنات فانه من المهم عمل الندوات التثقيفية حول مخاطر الادمان ويكون فى مراحل التعليم المختلفه ويكشفو لهم شر ومخاطر الادمان علي المخدرات وأضرارها حتى لا يقعو فى حبائلها ونيرانها ,  والانتباه للمراهقات من الوقوع في طريق التعاطي ومن الامور الهامة التي يجب تطبيقها في الجامعات والمدراس الثانوية والمتوسطة عمل تحاليل للطلاب وتحليل المخدرات للبنات في الجامعة وتكون بشكل دوري وبشكل عشوائي وهذا يجعلنا علي انتباه تام بالخطر الذي يحوم بنا .

ثالثاً علاج ادمان البنات من ناحية الاعلام :- لا شك ان للادمان دور كبير في وقاية المجتمع من الادمان علي المخدرات وحين ننظر الي حملة لا للمخدرات , انت اقوي من المخدرات نجد انها كان لها دور كبير في منع العديد من الاشخاص من الوقوع في فخ الادمان ولذا يجب ان يكون هناك حملات من خلال الاعلام المرئي والمسموع والمقروء حول علاج ادمان البنات ووقايتهن من الوقوع في طريق الظلام  كما ينبغي التعاون ما بين جميع فئات المجتمع من اجل وقاية البنات من ادمان المخدرات وعمل ندوات في نوادي السيدات والاماكن التي يكون فيها تجمع الفتيات من اجل التوعية بمخاطر المخدرات خاصة اضرار المخدرات وخطرها علي الفتيات .

رابعاً علاج ادمان المخدرات بالقران :- ادمان البنات في مسؤلية الجميع فلا نلقي باسباب الادمان عند البنات علي الفتاة نفسها ولذا علي الجميع ان يكون له دور في علاج ادمان البنات  , وافضل الطرق الوقائية التي علينا ان نفعلها هو علاج ادمان البنات من المخدرات بالقران اذ يتم العمل علي تعزيز الوازع الديني لدي الفتاة من اجل ابعادها عن طريق المخدرات ابتداءً وحمايتها من الوقوع في فخ الادمان والتعاطي وهذا الدور يقع بشكل اكبر علي المساجد ودور الخطباء في تعزيز الوازع الديني لدي البنات وتوضيح بيان الشريع في التعاطي وايات تحريم الخمر وتحريم المسكرات والمفترات في الكتاب والسنة النبوية , وان تعاطي المخدرات من الجرائم ومن كبائر الذنوب فان كانت الخمر ام الخبائث فان اضرار المخدرات يفوق خطر واضرار الخمور والكحول وحتي لو وقعت الفتاة في طريق التعاطي فلتبادر في البحث عن العلاج من الادمان والخلاص من هذه الطرق المظلمة والاستعانة بالمختصصين من خلال مصحات علاج ادمان البنات وتحت الاشراف الطبي من خلال المختصات في معالجة ادمان البنات وفي بيئة علاجية تساعد علي التعافي لان طرق العلاج في المنزل يشوبها الكثير من العراقيل وقد تحدث الانتكاسات بشكل متكرر

اترك تعليقاً

X