Message Icon
عنوان بريد الكتروني
elwayeljaded@gmail.com
Phone Icon
رقم الهاتف
00201113888785 - 00201113888786 - 00201122525564

دور الاسرة في الوقاية من الادمان

دور الاسرة في الوقاية من الادمان

تعد الاسرة هي البيئة الأولي وخط الدفاع الأول من أجل حماية الاشخاص من الضياع والدمار في طريق الادمان ,وكلما نشأ الشخص في بيئة أسرية أكثر احتضاناً له مع المراقبة للأفعال والتصرفات التي يقومون بها مع الحرص كل الحرص علي توجيهه وتعديل سلوكيات كلما كان الطريق نحو المسار الصحيح أوضح وأسهل له وعلي العكس تماماً في حال الاسرة التي لا تولي الابناء اهتمام ولا تحافظ عليهم من الوقوع في فخ الادمان يكون سبب في وقوع الابناء في فحل الادمان والتعاطي , وعلينا ان نضع نصب اعيننا ونأخذ في عين الأعتبار هذه الأمور عند التنشئة الأولي .

لكن قد ينشأ الفرد في أسرة متزنة وميسورة الحال , ويقع الشخص في طريق الادمان علي المخدرات , وقد يعيش الشخص في أسرة فقيرة ويصبح منتج وفعال في المجتمع ولا يقع في طريق الادمان علي المخدرات , فعلي الرغم من أهمية البيئة الاولية متمثلة في الأسرة والبيئة المحيطة بالاشخاص إلا انها ليست وحدها مؤشر للوقوع في طريق الادمان وفخ وعبودية التعاطي .

ما هي عوامل وقاية الابناء من الادمان

اما عن عوامل الوقائية فلابد من ان تتخذ الأسرة العديد من العوامل في الحسبان من اجل حماية الاشخاص من الوقوع في حظيرة  وفخ الادمان علي المخدرات , فان عوامل الخطورة لا تؤدي بالضرورة لأن يصبح الابن المراهق مدمناً علي المخدرات ولكن في حال تعرضه لتلك العوامل فانه يكون أكثر عرضة للادمان والاتجاه نحو المخدرات :-

1-تاريخ الأسرة في تعاطي المخدرات .

2-تاريخ الأسرة الاجرامي او الذي يتسبب في مخاطر واضرار علي المجتمع .

3-المشكلات الاسرية مثل ضعف الرقابة الأسرية واستخدام العنف والنبذ الأسري والنقد اللاذع والمستمر للأبناء علي الافعال الغير مرضية للوالدين .

4-الفشل الدراسي وخاصة في المرحلة الاعدادية والثانوية وهي اولي مراحل المراهقة التي تجعل الاشخاص يقتحمون طريق الادمان وفخ وعبودية المخدرات .

5-ضعف في الوازع الديني والتربية الدينية الصحيحة .

6-رفاق السوء مع التورط في علاقات صداقة مرتبطة بالسلوك الانحرافي .

7-التدخين في السن المبكرة مع الشغف والرغبة في التجربة في كل جديد ومن ثم اقتحام اسوار الممنوع .

ما هي العوامل التي تزيد من مخاطر التعاطي للابناء ؟

اما عن العوامل التي ترتبط بالتعاطي فان هناك العديد من عوامل المخاطرة ووقوع الابناء في طريق الادمان , ومن ثم دور الاسرة في الوقاية من الادمان وحماية الابناء من اقتحام هذا العالم المظلم والطريق الوعر , وعلينا ان نعي بان الاسرة من أهم مفاتيح الوقاية من الادمان كما انها من اهم مفاتيح العلاج والتعافي من الادمان , وتتمثل العوامل المرتبطة بالتعاطي فيما يلي :-

1-عمر الشخص المدمن, حيث تشير معظم الدراسات بان الشباب دون العشرين من العمر يتعاطون المخدرات مثل الحشيش او الترامادول بالاضافة الي تفشي الاستروكس وصار من اكثر انواع المخدرات التي قد تفشت بين الشباب والمراهقين .

2-جنس الشخص المدمن , فانه علي حسب أراء المختصين وخبراء علاج الادمان فان الذكور أكثر وقوعاً في فخ الادمان من الاناث ولكن متوسطات العمر يتعاطين الامفيتامينات والمنشطات بصورة أكبر من الذكور .

3-الحالة الاجتماعية لها دور كبير في وقوع الاشخاص في حظيرة الادمان , فالابناء الدارسين يكون لديهم المشاكل في الدراسة ومن ثم يقدموا علي تعاطي الحشيش والهيروين وغيرها من انواع المخدرات , ومن هنا نري المخدرات منتشرة بين جميع الفئات الاجتماعية بشكل عام مما جعل الادمان بين المصريين يصل الي 10% من جملة المصريين ومن هنا نؤكد علي دور الأسرة في الوقاية من الادمان .

4-الحالة الأسرية , فقد يسهم تقصير الوالدين في توفير الحاجات الأساسية من المأكل والملبس او الحاجات المعنوية مثل الاهتمام والمتابعة وتكوين علاقات الاشباع والحاجات الانفعالية بل قد تكون الأسرة المفككة سبب اكبر لوقوع الاشخاص في الادمان وهذا بسبب جعلهم هذا الامر شماعة من اجل خوض تجربة التعاطي والانحراف السلوكي بتعاطي تلك السموم من انواع المخدرات .

ما هو دور الأسرة في حماية الابناء من المخدرات ؟

اما عن خطوات الاسرة في الوقاية من الادمان فان هناك العديد من المحاور والنقاط التي يجب تسليط الضوء عليها من اجل حماية الابناء من فخ وعبودية الادمان علي المخدرات , وهذا يتمثل في المحاور التالية :-

1-مراقبة الابناء ,وعلينا ان نفهم المفهوم الصحيح للمراقبة والتعامل مع الابناء في مرحلة المراهقة , والتعرف علي اقرب الاصدقاء وكيفية التواصل معهم وماهية تلك التعاملات .

2-العمل علي منح الثقة للابناء فعلي الأب او الام ان يمنحا الابن مزيداً من الثقة في التعامل والاعتمادية عليه واعطاء الابن المهام الأسرية والعائلية التي تتعلق بشراء مستلزمات والحاجات التي تخص المنزل فهذا من اهم ادوار الاسرة في حماية الابناء من الوقوع في فخ الادمان .

3-عمل التحاليل الدورية , ففي حالة الشك في سلوكيات الابناء فحينها فلابد من اجراء التحاليل الطبية الدورية الخاصة بتواجد المخدرات بالجسم لدي الابناء من خلال التواصل مع مصحات علاج الادمان , فان الفيصل في التعرف علي الشخص المدمن في حال الانكار ورفض الاعتراف بالتعاطي هو عمل تحليل المخدرات .

4-الحوار الهادف , فلابد من الجلوس مع الابناء وان كان لديك ابن او ابنة خاض طريق العلاج والتعافي من الادمان فان عليك الا تتركه اوقات طويله بمفرده بل عليك ان تقف بجانبه والتواصل معه دوماً في طريق العلاج من الادمان .

5-المشاركة في الانشطة الرياضية والترفيهية فان ادماج الشخص المدمن وادخاله في الانشطة الترفيهية والاجتماعية والثقافية بالمؤسسات التي لها صلة او الاماكن المتخصصة كل هذا له دور كبير في الوصول الي التعافي والحفاظ علي الاشخاص من الوقوع في شباك التعاطي مرة أخري .

دور الاسرة في حماية الابناء من المخدرات ؟

اما عن دور الاسرة في حماية الابناء من المخدرات فان علي الاسرة ان تعي حجم المشكلة ومدي الخطر المحيظ بالابناء في تلك الأيام , ومن ثم تعمل علي حسب درجة الخطر المحيط بها , ومن هنا فاننا سوف نوجه العديد من النصائح العامة لاجل منع وقوع الابناء في طريق التعاطي وفخ وعبودية المخدرات والتي تتمثل فيما يلي :-

1-العمل علي تنحية الخلافات الأسرة جانباً والحرص علي اشراك الابناء في حل المشكلات .

2-علينا ألا نجعل من العقبات المادية وسيلة للضغوط النفسية التي تخلق مناخ لطريق تعاطي تلك السموم من المخدرات ولنحرص كل الحرص علي حماية الابناء من الوقوع في طريق التعاطي والذي سيوصله مع مرور الوقت الي مرحلة الادمان علي المخدرات .

3-ابراز المباديء والقيم الاجتماعية واهمية اتخاذ قدوة حسنة في المجتمع والتحلي بروح تحديد وبلوغ الاهداف .

4-التعرف علي المعلومات الجديدة التي تتعلق باسباب الادمان من خلال وسائل الاعلام المختلفة .

5-التعرف بان الادمان ليس فقط الادمان علي المخدرات فحسب ,بل هناك انواع الادمان الاخري منها ادمان السمارت فون او الهواتف الذكية ,بالاضافة الي ادمان العادة السرية وادمان الانترنت وغيرها من صور واشكال الادمان , ويجب ملاحظة علامات الادمان علي الابناء والتعامل معها بشكل سريع وبصورة صحيحة .

دور الأسرة في علاج الادمان ؟

علينا ان نعي بان للاسرة دور هام في طريق العلاج من الادمان كما كان حديثنا من خلال المحاور السابقة عن دور الاسرة في الوقاية من الادمان فان الامر لا يختلف كثيراً عن دورها في العلاج من الادمان , فان علينا ان نعلم بان مفاتيح علاج الادمان مرتبطة بثلاث محاور أساسية أولها رغبة الشخص المدمن في العلاج من الادمان وهي المرحلة الأولي في طريق التعافي والعلاج من الادمان , اما عن المحور الآخر فانه يتمثل في دور الاسرة في مراحل التعافي والعلاج من الادمان ومساعدة الاشخاص في الوصول الي اقصي درجات التعافي والخلاص من شباك وعبودية المخدرات وهذا من الاهمية بمكان  ان يكون للاسرة دافع ودعم للشخص المريض من اجل حماية الابناء من الوقوع في حظيرة الادمان , اما عن المحور الثالث فهو يتمثل في الوصول الي مركز علاج الادمان ونحن بفضل الله لدينا افضل مراكز علاج الادمان والمصحات العلاجية لاجل الوصول بالمريض الي مرحلة تعافي لاجل القدرة علي العودة الي ممارسة الحياة من جديد بعيدأ عن طريق الادمان وعبودية المخدرات .

لمن يرغب في علاج الادمان من خلال مصحة لعلاج الادمان او احدي العيادات التابعة من خلال مستشفي الوعي الجديد للطب النفسي وعلاج الادمان في مجتمع علاجي متكامل وبيئة علاجية تساعد علي التعافي من خلال افضل مصحات علاج الادمان في مصر وعدم تعريض الابن او الابنة للتعاطي والادمان علي المخدرات  , فلا تتوان في تواصلك معنا مع افضل مصحة لعلاج الادمان وبيئة علاجية تساعد علي التعافي في احسن اماكن علاج الادمان في مصر .

اترك تعليقاً

X