fbpx

8 علامات لإضطراب هوس الطعام الصحي

نشر على, يوليو 4, 2024. بواسطة asmaa sayed

ما بين الحرص على الصحة والتعلق المرضي بالطعام الصحي، يظهر اضطراب جديد يعرف بـ”هوس الطعام الصحي” أو الأورثوركسيا العصبية هذا الهوس يتجاوز حدود الاهتمام المعقول.

ليصبح هاجسًا يؤثر على جودة الحياة والعلاقات الاجتماعية، ويشكل خطرًا على الصحة النفسية والجسدية في هذا المقال، سنستكشف أبعاد هذا الاضطراب، ونكشف عن تأثيراته العميقة على الأفراد والمجتمع.

هوس الطعام الصحي : الأورثوركسيا العصبية

الأورثوركسيا العصبية، أو ما يُعرف ب هوس الطعام الصحي  (Orthorexia nervosa)، هو اضطراب غذائي يتميز بالهوس بتناول الأطعمة الصحيةصاغ الطبيب الأمريكي ستيفن براتمان هذا المصطلح لأول مرة في عام 1997، مشيرًا إلى أن التمسك الصارم ببعض السلوكيات الغذائية الصحية قد يكون له آثار سلبية قد تؤدي هذه السلوكيات إلى العزلة الاجتماعية، القلق، فقدان متعة الطعام ومشاركته مع الآخرين، وفي حالات نادرة إلى سوء التغذية الحاد أو حتى الوفاة.

تأثير الأورثوركسيا على الأفراد

أوضحت أورسولا فيلبوت، رئيسة الجمعية البريطانية للتغذية والمحاضرة في جامعة ليدز متروبوليتان، في عام 2009 أن الأشخاص الذين يعانون من  هوس الطعام الصحي يركزون بشكل كبير على جودة الطعام الذي يتناولونه، ويقيدون وجباتهم الغذائية وفقًا لفهمهم الشخصي للأطعمة الصحية يختلف هذا عن اضطرابات الأكل الأخرى مثل فقدان الشهية العصبي والشراهة المرضية، حيث يركز المصابون بتلك الاضطرابات على كمية الطعام المتناول وليس نوعيته.

الفرق بين هوس الطعام الصحي  واضطرابات الأكل الأخرى

على عكس فقدان الشهية، يؤثر الأورثوركسيا على الجنسين بنفس القدر أظهرت الدراسات أن الأورثوركسيا العصبية موجودة بشكل متساوٍ بين الرجال والنساء كما وجدت الدراسة علاقة بين الأورثوركسيا والنرجسية والكمالية، ولكن لم يتم العثور على علاقة بينها وبين الثقة بالنفس يشير ذلك إلى أن الأشخاص الذين يعانون من الأورثوركسيا غالبًا ما يتباهون بعاداتهم الغذائية الصحية أمام الآخرين.

عدم الاعتراف الرسمي بالأورثوركسيا هوس الطعام الصحي

لم يتم الاعتراف بالأورثوركسيا هوس الطعام الصحي  من قبل الجمعية الأمريكية للطب النفسي، وبالتالي لم تُدرج كتشخيص رسمي في الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات النفسية.

علامات وأعراض الأورثوركسيا هوس الطعام الصحي

تشمل العلامات والأعراض:

  • التركيز المفرط على اختيار الطعام وطريقة إعداده.
  • النظر إلى الطعام كمصدر للصحة فقط.
  • الشعور بالضيق عند تناول أطعمة غير صحية.
  • الإيمان بأن تناول أو تجنب أنواع معينة من الطعام يمكن أن يؤثر على الصحة.
  • انتقاد الآخرين بناءً على اختياراتهم الغذائية.
  • الاستمرار في اتباع ممارسات غذائية تضر بالصحة رغم وجود أدلة على سوء التغذية.
  • أسباب الإصابة بالأورثوركسيا هوس الطعام الصحي
  • لم يتم تحديد سبب بيولوجي أو وراثي واضح للأورثوركسيا قد تكون مرتبطة بنوع من أنواع اضطرابات الوسواس القهري المتعلق بالغذاء.

معايير التشخيص

في عام 2016، تم وضع معايير رسمية لتشخيص الأورثوركسيا هوس الطعام الصحي بواسطة ستيفن براتمان وثوم دان، وتشمل:

  • التركيز المفرط على الأكل الصحي وفقًا لنظريات غذائية محددة.
  • الشعور بضيق عاطفي عند اختيار أطعمة تُعتبر غير صحية.
  • الوسواس القهري والانشغال العقلي بالممارسات الغذائية.
  • الخوف المفرط من المرض والشعور بالذنب عند مخالفة النظام الغذائي.
  • تصعيد القيود الغذائية بمرور الوقت.

تشخيص الأورثوركسيا

تم تطوير مجموعة من الأسئلة لتشخيص الأورثوركسيا تُعرف باسم ORTO-15 ومع ذلك، انتقد دن وبراتمان هذه الأداة بسبب افتقارها للتحقق الداخلي والخارجي .

هل الغذاء الصحي يؤثر على النفسية

نعم، النظام الغذائي الصحي يمكن أن يؤثر بشكل إيجابي على الصحة النفسية التغذية الجيدة تلعب دوراً مهماً في الحفاظ على صحة العقل وتحسين المزاج فيما يلي بعض الطرق التي يمكن من خلالها أن يؤثر الأكل الصحي على النفسية:

  1. تحسين المزاج: الأطعمة الغنية بالأحماض الدهنية أوميغا-3، مثل الأسماك الدهنية، والمكسرات، والبذور، يمكن أن تساعد في تحسين المزاج وتقليل أعراض الاكتئاب.
  2. زيادة الطاقة: تناول الأطعمة المتوازنة الغنية بالكربوهيدرات المعقدة، البروتينات، والدهون الصحية يمكن أن يساعد في الحفاظ على مستويات طاقة ثابتة طوال اليوم، مما يقلل من الشعور بالتعب والإرهاق.
  3. تقليل القلق: بعض الأطعمة، مثل الشوكولاتة الداكنة والشاي الأخضر، تحتوي على مركبات يمكن أن تساعد في تقليل مستويات القلق.
  4. دعم صحة الدماغ: تناول الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة، الفيتامينات، والمعادن يمكن أن يساعد في حماية خلايا الدماغ وتحسين الوظائف العقلية.
  5. تحسين النوم: تجنب الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين والسكريات المضافة يمكن أن يساعد في تحسين جودة النوم، مما يؤثر بشكل إيجابي على الصحة النفسية.

ومع ذلك، من المهم أن تكون الأطعمة الصحية جزءًا من نظام غذائي متوازن يشمل مجموعة متنوعة من الأطعمة لضمان الحصول على جميع العناصر الغذائية الضرورية.

إن هوس الطعام الصحي يبرز كظاهرة معقدة تجمع بين الرغبة في الصحة والممارسات القهرية التي يمكن أن تقود إلى عواقب وخيمة بينما نسعى لتحقيق نمط حياة صحي، يجب أن نتذكر أن التوازن والاعتدال هما المفتاح الحقيقي لصحة مستدامة.

إن التوعية بمخاطر الأورثوركسيا العصبية والبحث عن الدعم المناسب يمكن أن يساعد الأفراد على تحقيق علاقة صحية ومتوازنة مع الغذاء، ويضمن أن يكون السعي وراء الصحة مصدرًا للسعادة والرفاهية، وليس سببًا للقلق والمعاناة.

مصدر١

مصدر٢

مصدر٣

 

 

 

عن الكاتب

asmaa

قراءة المزيد
بحث