Message Icon
عنوان بريد الكتروني
elwayeljaded@gmail.com
Phone Icon
رقم الهاتف
00201113888785 - 00201113888786 - 00201122525564

دور الأسرة في الوقايه من خطر الادمان

 

تعد الأسرة بمثابة النواة أو البذرة الأساسية التى تساهم فى تشكيل شخصية الأبناء، وذلك من خلال غرسها للقيم والمبادئ السليمة التى تحمى الأبناء من الوقوع فى دائرة الإدمان، وللأسرة دورًأ كبيرًا فى توعية الأبناء بمخاطر المخدرات وتعريفهم بالأثار المترتبة عليها.

لذا فهناك العديد من المهام الضرورية التى يجب على كل أسرة من إتباعها فى تنشئة أبنائهم وضرورة الإلتزام بها وتطبيقها من كل أطراف أسرة سواء الأب أو الأم لحمايتهم من خطر الإدمان وتتمثل فى الآتى:

  1. ضرورة إهتمام كل من الأب والأم بتوفير وقت كاف لقضائه مع الأبناء، والعمل على خلق علاقة قوية قائمة على أساس الصداقة والتقرب إليهم ومعرفة المشاكل التى يواجهونها والعمل على مساعدتهم فى حلها، ومشاركتهم إهتماماتهم وهواياتهم وتعزيز ثقتهم بأنفسهم، وعدم الإنشغال بالأمور الحياتية والسعى وراء زيادة الدخل فقط اعتقادا منهم بأنها الوسيلة الوحيدة لتوفير بيئة أسرية سليمة، فالإنشغال الزائد بمثل تلك الأمور يولد لديهم الشعور بالإهمال والوحدة والعزلة وهو الأمر الذى يعد من العوامل الرئيسية التى تؤدى إلى اللجوء لإدمان المخدرات.
  2. عدم التمييز فى المعاملة بين الأبناء، أو مقارنتهم بالأصدقاء والأقارب مما يؤدى إلى فقدانهم ثقتهم بأنفسهم والشعور بالنقص والميل إلى الإعزال، فيجب تشجيع الأبناء والتركيز على تنمية مواهبهم مما يؤدى إلى شعورهم بثقتهم بأنفسهم.
  3. التقرب من الأبناء وفهم مشاعرهم وأحاسيسهم وعدم السخرية منهم، بل يجب إظهار تفهمهم لما يمرون به من تجارب وشرحها لهم بأن ما يمرون به أمور طبيعية وفقا لمرحلتهم العمرية.
  4. غرس القيم الأخلاقية والدينية فى الأبناء منذ الصغر.
  5. تعريفهم بمخاطر الإدمان وتوعيتهم بما تسببه المخدرات من مشكلات صحية ونفسية ومالية وقانونية.
  6. عدم ترك الأدوية المخدرة أو المهدئات فى متناول الجميع بالمنزل، فإذا كان هناك فرد من أفراد الأسرة يتعاطى تلك الأدوية وفقا لاستشارة الطبيب، فيجب وضعها فى مكان خاص يصعب الوصول إليه.
  7. عدم إعطاء المال للأبناء بشكل مبالغ فيه أو بقدر زائد عن إحتاجاتهم، كما يجب متابعة فيما يتم إنفاقها، فكثرة الأموال فى أيدى الأبناء يسهل وقوع الأبناء فى دائرة الإدمان.
  8. يجب على الأسرة أن تكون على وعى تام بالتطور التكنولوجى ومعرفتها باستخدام تلك الوسائل، مما يمكنها من متابعة الأبناء وتوقع تصرفاتهم.
  9. الاهتمام بالجانب الرياضى وتشجيعهم على ممارسة الرياضة فى المجال المحبب إليهم.
  10. ضرورة التقرب من أصدقاء الأبناء والتعرف عليهم وعلى أسرهم حتى يكونوا على معرفة تامة بالأصدقاء

 

 

اترك تعليقاً

X