مصحات مصر لعلاج الإدمان 

نشر على, يونيو 1, 2022. بواسطة abdul rahman

مصحات مصر لعلاج الإدمان 

يتزايد الانتشار في مصحات مصر لعلاج الإدمان من وقت لآخر، الأمر الذي يعد مؤشرًا جيدًا مقابل الإقبال على الإدمان على المواد المخدرة، وارتفاع شريحة الأشخاص المدمنين، ولكن من اتجاه آخر ليست كل مصحات علاج الإدمان تحمل القدر المناسب من التأهيل لعلاج الإدمان؛ فهناك مصحات علاج إدمان غير مُرخصة، ما قد يوضح أنها ليست مطابقة للمواصفات الطبية، ومثل هذا النوع من المصحات يُعرض حياة الأشخاص المدمنين للخطر، بصدد هذا توضح مستشفى الوعي الجديد مجالًا للتعرف على مصحات مصر الأنسب في هذا المقال، وأنواعها، ومميزات مصحات علاج الإدمان في مصر المُرخصة.

 

أنواع مصحات علاج الإدمان في مصر

هناك أنواع من مصحات مصر لعلاج الإدمان، جميعها تهدف إلى مساعدة الأشخاص المدمنين بلوغ التعافي، والعودة للحياة الطبعية بعيدًا عن الإدمان، وأهداف مصحات الطب النفسي قد تكون واحدة ولكن لا يجتمعا في الوسيلة والاتجاه، ومن هنا نجد التنوع من حيث الأتي: 

من حيث الترخيص:
مصحات علاج إدمان مُرخصة:

هذا النوع من مصحات الطب النفسي تكون مُرخصة من وزارة الصحة المصرية، ولها اعتمادات طبية، تنص على اعتبار المصحة النفسية مؤهلة من حيث الأطباء المعالجين، والخدمات التي ستقدمها في علاج حالات الإدمان متناسبة آدميًا للحالات الإدمانية، والبرامج العلاجية التدخلية معتمدة طبيًا، ومعترف بها، وأن جميع ما تحتوي عليه المصحة النفسية للطب النفسي وعلاج الإدمان مناسبة لما تهدف إليه. 

مصحات علاج إدمان غير مُرخصة:

يُقابلنا نوع آخر من أنواع مصحات الطب النفسي وعلاج الإدمان، لها نفس الأهداف ولكنها غير مُرخصة طبيًا من وزارة الصحة المصرية، مما يُثير في نفس أهالي المدمن الشك من المصدقية في العلاج، إلى جانب أنها قد لا تقدم العلاج على الأسس الصحيحة. 

من حيث التكلفة:
مصحات علاج إدمان مجانية:

وهي تابعة للهيئة الحكومية، وتهدف إلى مكافحة الإدمان على المخدرات بتقديم خدمات العلاج مجانًا للأشخاص المدمنين، وتُمثل مستشفيات الصحة النفسية الحكومية في مصر نقطة فارقة في المجتمع بالسعي لإنقاذ حياة الشباب من الإدمان، وتُفيد الأشخاص الذين لا يستطيعون الحصول على العلاج بتكلفة مادية.

مصحات علاج إدمان خاصة:

تُقدم خدمات علاج الإدمان للأشخاص المدمنين بتكلفة تتناسب مع حالة الشخص المدمن وفق ما يحتاج إليه من رعاية وتدخلات طبية ونفسية وخدمية وترفيهية.

كيفية اختيار أنسب مستشفيات الطب النفسي في القاهرة؟

عند البحث عن مستشفى لعلاج الإدمان من المخدرات لابد من التركيز على نقاط معينة تُساعد على اختيار مصحة نفسية مناسبة، منها ما يلي:

التأكد من التراخيص:

المصحة العلاجية للطب النفسي وعلاج الإدمان لابد أن تكون مُرخصة من وزارة الصحة، ولديها اعتماد بمزاولة المهنة، وهذا يضمن للمدمن تقديم العلاج له على أسس سليمة، ويُساهم في شعوره بالاستقرار عند الالتحاق بها، والبدء في العلاج.

كفاءة الكوادر الطبية:

يستند تقديم العلاج بكفاءة على كفاءة الكادر الطبي المسئول عن علاج المدمن، ويشمل الأطباء وطاقم التمريض، وكل المعنيون بتقديم الخدمات العلاجية للمدمن.

اعتماد البرامج العلاجية طبيًا:

التأكد من أن البرامج العلاجية التي يستخدمها المعالجون لها اعترافًا دوليًا؛ مما يؤكد على أنها تسير على خطوات متتابعة وواضحة ودقيقة أثناء فترة العلاج، ونتائجها ستكون مضمونة. 

مناسبة الموقع الجغرافي:

أن تكون مصحة علاج الإدمان في منطقة هادئة، وآمنة في نفس الوقت.

التكلفة العلاجية:

عند اختيار مصحة لعلاج الإدمان؛ فلابد من التأكد من مناسبة تكاليف العلاج لامكانيات الشخص المدمن قبل البدء في تلقي العلاج بداخلها، وهذا يُساعد المصحة على الالتزام بتقديم الخدمات العلاجية المناسبة لحالة المدمن، بالإضافة إلى أنه يُساعد المدمن على تكملة العلاج بداخل المصحة، ولا يضطر إلى ترك العلاج بعد المباشرة فيه.

الخبرة العلاجية:

كلما كانت مصحة علاج الإدمان ذات خبرة في علاج حالات الإدمان، والتعامل مع حالات إدمانية صعبة كانت أنسب في الالتحاق بها للعلاج من الإدمان؛ فالخبرة تعطي موثوقية لدى الأشخاص في المصحة، وتُصدَق رسالتها نحو القضاء على الإدمان.

توافر الخدمات العلاجية:

لابد من التأكد من أن المصحة تتمتع بتنوع الخدمات العلاجية، وكافة الخدمات الأخرى التي يحتاجها المدمن أثناء فترة العلاج من الإدمان بداخلها، وهذا من شأنه أن يُشعر المدمن بالراحة.

تنوع العلاج:

ليست كل حالات الإدمان واحدة؛ فكل شخص يسعى إلى العلاج من الإدمان مختلف عن غيره من نفس الفئة التي تحتاج إلى العلاج؛ لاختلاف الطبيعة البيولوجية والنفسية والاجتماعية والشدة الإدمانية؛ فيكون لكل شخص برنامج علاجي مناسب له وفقًا للبنود السابقة.

التأكد من مبدأ السرية والخصوصية:

لابد أن تهدف مصحة علاج الإدمان إلى الحفاظ على معلومات المرضى بداخلها، وتُحافظ على أسرارهم التي يدلون بها أمام معالجينهم، وتُراعي رغبتهم في التأكد على مبدأ السرية عن شئونهم.

 مميزات مصحات مصر لعلاج الإدمان.

تتمتع مستشفيات الطب النفسي بالقاهرة بمميزات تجعل لها إسهامًا واضحًا في علاج الإدمان؛ فتتميز بما يلي:

  • الكفاءة المهنية لدى الأطباء المعالجين بها؛ مما يكون له دورًا في تخريج أعداد كبيرة من الحالات الإدمانية متعافية، وهذا على مستوى جميع مصحات مصر لعلاج الإدمان.
  • كثير من مصحات مصر لعلاج الإدمان تقبل كافة الحالات الإدمانية من البسيطة إلى الشديدة، مما يؤكد على مدى تأهيل المصحات لاستقبال الحالات الإدمانية للعلاج بداخلها.
  • لا تُقوم مصحات مصر لعلاح الإدمان بمباشرة مزاولة المهنة العلاجية في علاج الإدمان إلا بعد  الحصول على ترخيص طبي من الهيئات المعنية؛ مما يعطيها الصدارة في العلاج، إلى جانب الكشف الدوري من قبل الجهات الرقابية للتعرف على مدى التزام مصحات علاج الإدمان بمواصفات العلاج، وتقديم الخدمات المناسبة لحالات الإدمان بها. 
  • في ضوء جودة العلاج المقدم للحالات الإدمانية، والكشف الدوري على مصحات علاج الإدمان تقل نسبة انتكاسة الحالات الإدمانية؛ وهذا يوضح أيضًا أن عنصر الرقابة الداخلية متوفر بجانب عنصر الرقابة الخارجية.
  • في جميع مصحات مصر لعلاج الإدمان يتوافر بند مناسبة تكلفة العلاج مع امكانيات الحالة الإدمانية؛ وهذا يرجع إلى أن تقديم العلاج يكون بما يتناسب مع إمكانيات المدمن مع عدم الإخلال بجودة العلاج، وطريقته في نفس الوقت.
  • العلاج لا ينتهي بانتهائه داخل المصحة بل يستمر لما بعد الخروج من المصحة.

أهمية مراكز التأهيل النفسي مصر، وما الفرق بينها وبين مصحات مصر؟

تهدف مراكز التأهيل النفسي في مصر إلى التخلص من المشكلات النفسية التي يمر بها الأشخاص، التي تأخذ مستوى من البسيط إلى الحاد، ويكون لها تأثير على مستوى وظيفيتهم في الحياة اليومية، بما يُمكنهم من المعايشة الطبيعية، ويُساعدهم على الاستقرار النفسي والاجتماعي.

وتتحدد أهميتها من سرعة لجوء الأشخاص إليها حينما يدركون صعوبة مسايرة الحياة بشكل طبيعي، ويشعرون أن هناك عوائق تقف أمامهم، ويعجزون على التعرف عليها، ويفقدون القدرة في وضع حلول مناسبة لما يشعرون به.

التأهيل النفسي يأتي على صورتين بحسب حالة الشخص فيكون بالتدخل بالتأهيلي بالأدوية، والتدخل التأهيلي بالعلاجات النفسية المناسبة لحالة الشخص؛ لتساعدهم من التخلص والتخفيف من شدة الأعراض النفسية والجسدية للاضطرابات النفسية مثل الاكتئاب أو اضطرابات القلق أو الهلاوس وغيرها.

ويأخذ التأهيل النفسي بالنسبة للحالة من بين ستة أشهر إلى سنة، وتتوقف تحسن الحالة على حسب مدى استجابتها للتأهيل؛ فقد تأخذ حالات وقت أكبر حتى تتحسن.

ومصحات مصر منها ما يكون مؤهل لعلاج الحالات الإدمانية كأولوية ويخضع فيها المدمن للتأهيل النفسي كجزء من البرنامج العلاجي، وهذا النوع لا يستقبل حالات الاضطراب النفسي أو الشخصي أو العقلي، وهناك مصحات للطب النفسي وعلاج الإدمان معًا، وهذا النوع يوفر خدمات العلاج من الإدمان والعلاج النفسي لحالات الإدمان وحالات الاضطراب النفسي.   

كيف يتحدد سعر جلسة العلاج النفسي في مصر؟

كثيرًا ما يتحكم الوضع الاقتصادي في أسعار جلسات العلاج النفسي مثل أي شيء آخر في المجتمع يطرأ عليه التغييرات من حيث السعر؛ فالبتالي المُحدد الآن في سعر الجلسات الواقع الاقتصادي ويُقابل ذلك أيضًا ارتفاع أسعار الأدوية، وفي الغالب تكون أقل سعر جلسة العلاج النفسي يبدأ من 150 جنيه مصري.

 

الوسوم:

أنواع مصحات علاج الإدمان في مصر

كيفية اختيار أنسب مستشفيات الطب النفسي في القاهرة؟

 مميزات مصحات مصر لعلاج الإدمان.

أهمية مراكز التأهيل النفسي مصر، وما الفرق بينها وبين مصحات مصر؟

كيف يتحدد سعر جلسة العلاج النفسي في مصر؟

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.